Loading...

علمت المنبرنيوز من مصادرها داخل وزارة الصحّة، أن سعيد العايدي، أعطى أمرا بإخراج عدد من الملفات من وزارة الصحة، قالت مصادرنا، إنها تهم بعض الصفقات إضافة إلى ترقيات مسترابة حدثت خلال عهدته الوزارية.

كما كشفت أن عملية إخراج الملفات، التي تمت طيلة خلال الأسبوع الأخير، قبل تسليمه لمهامه لخلفه على رأس الوزارة، تمت في كلها بعد انتهاء الدوام الرسمي.

يشار إلى أن أحد متفقدي الصحة، وامام رفضه التورّط في عملية إخراج هذه الملفات، قدّمت به شكاية إلى المحكمة الإدارية.

ولا يبدو أن عملية إخراج الملفات هي ما يميز أيام سعيد العايدي على رأس وزارته، إذ قام بتعيين أحد المقربين منه، وهو مكلف بمهمة، في أحد الدواوين، ضاربا عرض الحائط بشروط الانتداب في الوظيفة العمومية، تماما مثل ما قام بتعيين مستشارته “الخاصة” في أحد المستشفيات، وإحدى المقربات منه أيضا في شركة لصنع الأدوية.

Facebook Comments