Loading...

وافقت لاعبة الروغبي البرازيلية إيزادورا سيريولو على عرض صديقتها مارغوري إينيا للزواج، وذلك عقب مراسم توزيع الميداليات لأول منافسة أولمبية لسباعيات الرغبي للسيدات في الأولمبياد.

وكأي طلب زواج رسمي تقدّمت اينيا وأخذت الميكروفون في الملعب وطلبت على الملأ من صديقتها اللاعبة ان تقبل الزواج منها لتوافق الأخيرة وتغمرها.

ووضع الثنائي شريط زهري على اصبعيهما بدل خاتم الزواج في مشهد خلق حالة جدل واسعة بين متابعي منافسات الأولمبياد.

وكانت سيريولو ضمن الفريق البرازيلي الذي فشل في التأهل إلى الأدوار الإقصائية، بينما توجت أستراليا باللقب.

وقال مدير الاتصالات والعلاقات العامة في اللجنة الأولمبية الدولية مارك آدامز، “من وجهة نظر اللجنة الأولمبية، هي قصة إيجابية رائعة. من ضمن شروط اللجنة هو عدم قبول أي تمييز على أساس عرقي أو ديني، أو جنسي. الحدث بمثابة الإحتفال بهذه القيم. عندما سمعت بالقصة هذا الصباح شعرت بالسعادة”

Facebook Comments