Loading...

أكّد القيادي بالجبهة الشعبية منجي الرحوي  اليوم الخميس 8 سبتمبر 2016 أنّ قيادات الجبهة مطالبون بتنمية رصيدهم لأنّ لا وجود لسياسي منغلق يرفض النقاشات يستطيع النجاح.
واعتبر أنّه مشاركته في دواليب الدّولة سمح له بمعرفة مجريات الأمور “وما أصبح يعرفه بفضل النقاشات التي شارك فيها لا يعلمه أيّ كان من الجبهة”، متابعا أنّها تجارب ستساعده في حياته السياسيّة وستسمح له بخوض تجارب جديدة على حدّ تعبيره.
وحول رأيه في ما يقدّمه الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي، أكّد الرحوي أنّ خطابه أصبح غير مقنع ومكرّر ورصيده أصبح ضعيفا وهو في حاجة إلى الراحة والتجديد وتقديم أشخاص آخرين قادرين على تقديم الإضافة.
وقال في نفس السياق إنّ رصيد الهمامي تآكل بسبب تكراره لنفس الخطاب منذ سنوات، متسائلا “هل سيصوّت له الـ250 ألف ناخبا الذين منحوه أصواتهم مجّددا؟”.
واستطرد منجي الرحوي أنّ الجبهة الشعبية ليست تنظيما مبنيّا على الديمقراطية “وهذا لا ينقص من قيمتها بل الأمر يفترض أن تبدأ في الإصلاح الداخلي” على حدّ تعبيره.

Facebook Comments