Loading...

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية  يوسف الشاهد في حوار لجريدة الشروق نشر الأربعاء 19 أكتوبر 2016 ان البلاد تمر بوضع استثنائي بكل المقاييس خصوصا وأن العجز في قانون المالية التكميلي قد بلغ 3 ألاف مليار دينار.
واكّد الشاهد انه اذا لم يتم إنقاذ المالية العمومية فان الوضع الاقتصادي لن يتغير معبرا في الوقت ذاته عن أسفه لما ألت إليه وضعية المالية العمومية التي  شبهها بالبيت الذي يحترق وبالاكتفاء بالفرجة في الأثاث .
وأشار رئيس الحكومة يوسف الشاهد  في هذا الصدد إلى انه لا نية للحكومة في إرجاء الزيادات في الأجور وإنما الهدف هو إنقاذ المالية العمومية وإطفاء الحريق في البيت.
وأعلن الشاهد تقديم مقترح جديد لاتحاد الشغل في هذا الشأن منبها إلى انه إذا سقطت هذه الحكومة… فإنها ستسقط على رؤوس الجميع على حد تعبيره.

Facebook Comments