Loading...

غادر وفد حركة النهضة قصر الضيافة بقرطاج بعد اجتماع مع رئيس الحكومة المكلّف يوسف الشاهد دون الإدلاء بتصريح لوسائل الإعلام.

ويبدو أنّ وفد النهضة الذي تكوّن من زياد العذاري ونور الدين البحيري ونور الدين العرباوي قد أعرب، خلال الإجتماع الذي دام نصف ساعة، عن عدم رضاه عن الحقائب الوزارية التي إقترحها الشاهد على الحزب،

وقالت هذه المصادر إنّ الإجتماع تمحور حول الوزارات التي تم منحها للنهضة وخصوصا وزارة مكافحة الفساد التي منحت للعذاري، إذ أشار وفد النهضة إلى أنّ هذه الوزارة لا تتماشى مع تكوين زياد العذاري والسيرة الذاتية التي تم ارفاقها بملف ترشيحه لأحد المناصب الوزارية.

ومن المنتظر أن يلتقي الشاهد غدا وفدا عن نداء تونس للتناقش حول الحقائب الوزارية المعروضة عليه.

Facebook Comments