Loading...

علمت المنبرنيوز، أن القائمة “الأولية “التي قدّمها وفد حركة النهضة إلى رئيس الحكومة المكلّف يوسف الشاهد، تضمّنت اسم الناطق الرسمي باسم حركة النهضة، وعضو المكتب التنفيذي المكلف بالحكم المحلّي، عماد الحمامي.

 

وحسب مصادرنا داخل حركة النهضة، فإن الحمامي قد يكون مرشّحا بشدة لتولي حقيبة وزارة الشؤون المحليّة، التي ستضاف إليها مسؤولية التنمية الجهوية أو البيئة في البيئة في إطار الهيكلة الجديدة للحكومة مع وجود كتاب دولة لكل ملف.

 

ويتناغم هذا الترشيح مع ما كان صرّح به الحمامي لـ”الوطن الجديد”، حول الانتخابات البلدية، إذ أكد على أن إمكانية إجراء الانتخابات في موعدها، أو بتأخير طفيف، بالتزامن مع إجراء الانتخابات الجهوية.

 

وتعتبر وزارة الشؤون المحليّة وزارة مهمة وأساسية تسعى حركة النهضة للحصول عليها في هذه المرحلة والوزارة مؤهلة للإشراف على الاعداد للانتخابات البلدية القادمة إلى جانب الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

Facebook Comments