Loading...

المنبرنيوز: كشفت منظمة الأمم المتحدة في تقرير لها عن تزايد عدد المسلحين الإرهابيين الذين يغادرون مناطق النزاعات في سوريا والعراق إلى بلادهم، حسبما نقلته وكالة “نوفوستي”، الأربعاء 17 أوت.

وجاء في التقرير الأممي أن تنظيم “داعش” في سوريا والعراق يتعرض لضغط عسكري متنام في الوقت الحالي، وأنه يواصل ترك الأراضي التي كانت تحت سيطرته سابقا، مما يؤدي إلى زيادة عدد المسلحين الأجانب الذين يغادرون مناطق النزاعات هناك.

وبحسب التقرير فإن نحو 30% من المسلحين الأجانب قد عادوا إلى بلدانهم، وبدأوا يمثلون تهديدا لأمنها القومي، مشيرا إلى أن “البعض منهم مستعدون لتنفيذ أعمال إرهابية، وهجمات باريس وبروكسل تدل على ذلك”.

وأكد مؤلفو التقرير زيادة عدد الدول التي تقدم معطيات للشرطة الدولية (الانتربول) متعلقة بمسلحين أجانب، حيث سجلت حاليا حوالي 7 آلاف من الأسماء.

يذكر أن العدد الإجمالي للمسلحين الأجانب في سوريا والعراق يقدر بنحو 30 ألف مسلح.

Facebook Comments