Loading...

نداء من قاض مقهور الى كل احرار تونس :

انا المكي بنعمار , قاضي بمحكمة الاستئناف بقفصة , ايمانا مني بان القضاء رسالة وامانة وليس بابا للرزق ( ماهوش تلقيط خبز كما يتصور غالبية القضاة ) , قمت بكشف عديد ملفات الفساد ( استيلاءات , تهرب ضريبي , استغلال للنفوذ والصفة , متاجرة بحقوق الناس وتمعش من ملفات القضايا … ) تورط فيها وكيل الجمهورية بقفصة محمد الخليفي واربعة قضاة محسوبون عليه , فتم التنكيل بي وهرسلتي حيث استغل وكيل الجمهورية المذكور علاقاته وصفته ليتم ارسالي في البداية الى مستشفى الرازي للامراض العقلية ثم ايقافي عن العمل و الزج بي في السجن في عيد الفطر الفارط . وسلط علي المذكور اعوان فرقة الشرطة العدلية بقفصة وامرهم باقتحام بيتي عشية يوم العيد والاستيلاء على مبلغ 1770د هو بقية راتبي كالاستيلاء على حاسوبي الشخصي وهاتفي الجوال وكافة اوراقي الشخصية ( بطاقة التعريف الوطنية , جواز السفر, البطاقة المهنية , دفتر العلاج … ) . وقام هؤلاء الاعوان بتعذيبي في مقر الفرقة لاجباري على الادلاء بافادات تخدم وكيل الجمهوريبة المذكور . وحيث وبعد خروجي من السجن مارست حقي في التظلم فاستعمل المذكور كالعادة علاقاته لطمس شكاياتي , فانني ساقدم في القريب العاجل على عمل احتجاجي غير مسبوق سيتحدث به الناس طويلا و سيكون المعركة الحاسمة والاخيرة ضد الفساد والمفسدين . انا لست نادما عما فعلت . ولو عادت عجلة الزمان الى الوراء لفعلت نفس الشيئ . ان ما فعلته لم يكن لتحقيق منافع ذاتية او مارب شخصية و انما كان من فرط الفساد الذي اطلعت عليه ولم استطع احتماله . كان من اجل ان يكون للمواطن الضعيف قضاء عادل وشريف . كان من اجل قضاء المواطن البسيط لا قضاء يخدم الاغنياء والاقوياء . ساخوض معركتي بشجاعة وايمان بالله وبعدالة قضيتي .

ستكون معركة اجازف فيها هذه المرة بحياتي فاما نصر مؤزر واما سقوط لا نهوض بعده . واذا مت فستبقى قضيتي والكلمات . يا احرار تونس وشرفاءها ! ان جيلا جديدا من قضاتكم الشرفاء يتعرضون اليوم للتصفية والاضطهاد ; ذنبهم انهم ارادوا الاصلاح في الارض . ووالله ! لئن هلكت هذه الجماعة من القضاة النزهاء فلن يعدل في بلدكم ابدا . واني لارجو ان يتقبل الله مني وان يكتبني عنده مجاهدا فان اعظم الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر . هذا وصلى الله على سيدنا محمد وال بيته وسلم .

 

المكي بنعمار

 

قاضي بمحكمة الاستئناف بقفصة

Facebook Comments