Loading...

كشفت دراسة طبية حديثة، أن النساء اللواتي ينقطع عنهن الطمث قبل سن الخامسة والأربعين يعانين مشاكل محتملة في القلب ويواجهن خطر الوفاة المبكرة.

وأوضح الدكتور تولانت موكا، من المركز الطبي بجامعة إيراسموس في روتردام بهولندا، أن النتائج تشير إلى أن سنّ انقطاع الطمث ربما يساعد في التكهن بالمشاكل الصحية التي ستواجهها المرأة مستقبلًا.

وذكر موكا أن “النساء اللواتي يتوقف عندهن الحيض مبكرًا، ربما يشكلن مجموعة تكون محل بحث لوضع برامج للوقاية من أمراض القلب”.

وقام فريق موكا بتتبع بيانات أكثر من 310 آلاف سيدة شاركن في دراسات بلغ إجمالي عددها 33 دراسة ونشرت منذ التسعينات.

وقارن الباحثون بين النساء اللواتي توقف عندهن الطمث قبل الخامسة والأربعين وأولئك اللواتي انقطع عنهن في تلك السن أو بعدها، فوجدوا أنه كلما انقطع الحيض في سن مبكرة زاد احتمال الإصابة بمشاكل في الشريان التاجي بنسبة 50 في المئة.

وبوسع تلك المتاعب الصحية أن تسبب ألمًا في الصدر وأزمات قلبية وجلطات مع تكوم الرواسب الجيرية على جدران الشرايين.

وخلص الباحثون إلى أن المرأة التي ينقطع عنها الطمث قبل الخامسة والأربعين أكثر عرضة للوفاة نتيجة مشاكل في القلب، بنسبة 20 في المئة تقريبا عن غيرها.

Facebook Comments