Loading...

التدوينة التي كتبها القيادي السابق بالاتجاه الاسلامي الحبيب الاسود والتي نشرناها في سكوب انفو اثارت ردود فعل كبيرة ومتابعة قياسية كما تلقى صاحبها عديد الرسائل الالكترونية والمكالمات الهاتفية العنيفة التي وصلت الى حد التهديد ..

كما ان انصار الغنوشي انهالوا عليه انتقادا وتجريحا وصل الى حد الثلب مع عبارات خادشة للحياء تؤكد معدن هؤلاء الذين يرفعون الدين شعارا فقط.

وقد كتب الحبيب الاسود تدوينة جديدة تجدونها مصاحبة لهذه الديباجة وفيها اتهام لمريدي “الشيخ” بفبركة الاكاذيب ومحاولة الدفاع عن الباطل .

و هذا نص التحديثة:

“إنني رجل محجاج
ـــــــــــــــــــــــــــــ
-محمد الحبيب الأسود-

منذ أن نشرت مقالي الأخير هذا الصباح، وصلتني ما يزيد عن 20 رسالة تحمل فيروسا، لم أفتح واحدة منها، كما وصلتني تلميحات بالتهديد، وأخرى بحكايات فارغة صنعتها ماكينة مريدي “الشيخ” البارعة في الشتم والقدح والتشكيك والتشويه… إلا أنني أرد على هؤلاء بما قاله عني “الشيخ” نفسه حين استفحل الأمر بيني وبينهم، وهو خارج البلاد “إنه رجل محجاج”… وسأرد مرة أخرى بما أراه مناسبا وحجتي في يدي.
-محمد الحبيب الأسود

 

Facebook Comments