Loading...

كشف الصحفي التونسي بقناة العربي الجديد علاء زعتور على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” انه تعرض مع مصور من القناة إلى الاختطاف من قبل مجموعة ليبية مسلحة خلال القيام بعمل صحفي قبل أن يتم إخلاء سبيلهما بعد ساعات من الاحتجاز والتحقيق معهما حول أسباب وجودهما في ليبيا.

وأكد علاء زعتور انه لم يعلم من هي الجهة الخاطفة ولا سبب إطلاق سراحهما بعد “التحقيق” لاحقاً مضيفا أنه حين دخل غرفة التحقيق معصوب العينين قال له أحد المسلحين “هل تريد أن نفعل بك ما حدث مع نذير؟” … في إشارة إلى الصحفي التونسي المختطف في ليبيا نذير القطاري.

Facebook Comments