Loading...

نشر موقع “ميرور” خبراً عن اختطاف فتاة وحبسها لمدة 7 سنوات داخل تابوت، ولم يُسمح لها بالخروج من هذا التابوت إلا فقط للاغتصاب أو التعذيب.

وكما ذكر الموقع، قام زوجان “كاميرون وجانيس هوكر” بخطف فتاة تدعى “كولين ستان”؛ وذلك عندما كانت تبلغ من العمر 20 عاماً فقط بعد أن شاهدها الزوج وهي تقف على جانب الطريق وتطلب توصيلها، ثم قاما بحبسها لمدة سبع سنوات في تابوت من 1977 إلى 1984.

وأضاف الموقع أن الفتاة ركبت سيارتهما بعدما وجدتهما جديرين بالثقة، حيث كانا يسافران مع طفل رضيع، لكن بعد ساعة من الرحلة انعطف كاميرون فجأة بالسيارة أسفل ممر هادئ، وهدّد كولين بسكين وكمّم فمها وقيّد يديها، ثم وضعها في صندوق خشبي.

وبعد التحقيق قالت الفتاة كولين: “إنها اعتقدت أنها ستموت في ذلك الوقت، لكن بعد وصولها إلى منزل الزوجين في كاليفورنيا، اضطرت للعيش في الصندوق تحت السرير، وكانت تقضي ثلاث ساعات يومياً داخل التابوت، ويُسمح لها بالخروج، إما للتعرض للتعذيب أو الاغتصاب”.

وفي أغسطس 1984، هربت كولين بمساعدة من جانيس، والتي شهدت في وقت لاحق ضد زوجها في المحكمة، وتم منحها حصانة للتعاون مع الشرطة، وتم دخول كاميرون السجن لمدة 104 أعوام.

وقال البعض إن كولين ربما تعاني من متلازمة ستوكهولم – وهي ظاهرة نفسية تصيب الفرد عندما يتعاطف مع عدوه- خلال ظهورها في الدعوى القضائية، وكشفت عن حنينها إلى الأوقات السعيدة في حياتها التي عاشتها خلال تجربتها المؤلمة.

Facebook Comments