Loading...

انفجرت فضيحة جديدة بخصوص  انجازات إحدى الموشحات في عيد الشباب الأخير، بعدما تبين أنه تم الكذب والتدليس على الملك من طرف الجامعة الرياضية التي تنتمى لها الموشحة ، والتي يرأسها حارسه الشخصي.

وكشفت يومية “المساء” في عددها الصادر اليوم  الاثنين، أنه في الوقت الذي لم يتوقف فيه الحديث بعد عن لائحة الشخصيات التي تم توشيحها من طرف الملك محمد السادس، بمناسبة الذكرى الـ 53 لعيد الشباب، فإن فضيحة تخص رياضية تمارس الكراطي خرجت إلى العلن، بعد أن تبين أن جامعة الكراطي التي يترأسها محمد مقتبل، الحارس الشخصي للملك، قد قدمت معطيات مغلوطة بشأن هذه البطلة.

 

وأضافت ذات اليومية أنه استنادا إلى معطيات جرى التوصل بها، فإن خولة أوحماد التي تم توشيحها على أساس أنها بطلة للعالم في رياضة الكراطي في وزن 50 كيلوغراما، هي ليست كذلك في حقيقة الأمر، بل إنها حلت في المركز الثاني لبطولة العالم للفتيان والشبان 2015، التي جرت بإندونيسيا في الفترة ما بين 12 و15 نونبر بجاكارطا.

Facebook Comments