Loading...

هذا المقال هو عبارة عن آراء مختلفة لمتابعينا على الصفحة ، لكن ماكم تعرفوا مليح إلي نحنا زادا مناش ناقصين في إبداء الرأي .دونك …
نستهل هذا بقولة : الجاهلة اذا قرأت عن الحرية خلعت ملابسها ..
ايام قرطاج السينيمائية .. كل عام و صابتو .. الجماعة كل عام يزيدو على قدام. العام هذا الإضافة كانت من عند الرجال، جابين لينا واحد مفهمتوش راجل ولا مرا ..
متدريش عليه جايب شوية من باتمان و عاطي شوية على كات وومن و السروال محزوق .. يا ولادي ما هذا ؟
أعرج على جملة إعترضتني : أيام قرطاج لالتعرية الجسدية … والله صحيح .. العراء اكثر من العروض إلي باش يعرضوها .. تي شبيهم فاهمين الحداثة بالغالط ؟
متابعنا فهمي قال:
تنفق ملايين الدينارات لجلب هؤلاء الشواذ و العاهرات و يقع إستقبالهم في نزل خمس نجوم على حساب جيوب المواطنين الفقراء و يجيك سياسي يحكي على التقشف و زيادة الضرائب
دولة علي حافة الافلاس و الفلوس تتصرف علي العهر و الفجر و هذا الشي مايوكلش المواطن الخبز و اخطاك من ريق محاربة الارهاب بالفن ماحاربتوش لبنان و سورية لي يقلك الفن بالبالة الارهاب تحاربوه بإستثمار الفلوس و التقليص من البطالة، البلاد هذي ماتقوملهاش قايمة مادامت مسخرة المال و الحماية للشلايك هذوما، انتظرو ثورة جديدة كان كملتو هكة …
كلامو صحيح ، فقط في اخر شئ قلته يا فهمي: حكاية الثورة مانتصورش على خاطر زايد، الشعب واعي و فاهم إلي ديما فما شكون باش يفكها البلاد بعد ما تصير فيها ثورة إذا المرة الجاية نتصور الشعب باش يهج الكل مع بعضو ، و نخليوها البلاد فارغة .. خلي تبقالهم.
خونا سليم الجربي قال:
نحب على بنية حشامة و عاقلة ..
نحب نحكي معاها بهدوء و احترام كيف في اوروبا ..
نحب بنية منفتحة و تقبل النقاش ..
نحب نبدلوا الجو ..
ابعثلي ميساج على الخاص ..
يا سليم الباج راهي متاع اخبار مش متاع لحمان .. يهديك ربي، رانا نحكو على موضوع يهم التربية إلي تربيناها ملي نقراو في السنة 1 د ، اليوم لعباد هذوما يحبو يقولولنا إلي احنا متأخرين، إلي احنا منعرفوش و جبورا … معناها يا إما نتفرج و نسكر فمي و نحسب روحي Branché و بطحا Espri و إلا نتسمى جبري و جاي من ورا البلايك؟؟
إذهبوا اللاه لا تربحكم يا خماج.
و انا اتحدى اي ميديا ولا راديو ولا وسيلة إعلا تحكي هكا ولا حتى تجبد شوية على العراء و الڨراء الي نشوفو فيه ..

هذا رأي الشخصي و رأي بعض الأصدقاء ، مشكورين على صراحتهم ، نحن لا يهمنا قرطاج و أيامه و أعوامه بقدر ما تهمنا تقاليدنا و تربيتنا و أخلاقنا ، و ماتجيكش غريبة تسمع بيا غدوة ولا نهار الأثنين متهم بشبهة إرهاب ؟ لكن علاش ؟ على خاطرني تكلمت؟ كل شي هزتوه … كل شي ملكتوه .. مسكرين علينا و موصين علينا خاطرنا نڨولو في كلمة الحق مركزين معانا ؟ اعملوا إلي يظهرلكم ، فكوا اش باش تفكوا .. اما الراجل يبقى راجل و الطحان يبقى طحان و يمكن عندكم لفلوس و الجاه و السلطان .. اما بالحرام كي نشوف العيب ديما باش نسب و نعاير مش كي يبدا فنان ..خلي هو الفن بريئ منكم …

Facebook Comments