Loading...

توفي عشية اليوم، الأحد 11 سبتمبر 2016 ، المواطن وسام نصري والذي أقدم على حرق جسده بمقر بلدية فرنانة على خلفية خلاف مع كاتب عام بلدية فرنانة.

وكان الهالك البالغ من العمر 39 سنة وأب لثلاث أبناء قد أصيب بحروق من الدرجة الثالثة نقل على إثرها إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس أين فارق الحياة مساء اليوم الأحد حيث تشهد الآن مدينة فرنانة حالة من الغضب والاحتقان بعد سماع خبر وفاته .

Facebook Comments