Loading...

في سابقة غريبة، وجهت إدارة نزل الديبلوماسي مراسلة داخلية لأعوانها الراغبين في تسبقة على الأجر، وخيرتهم بين أن تكون التسبقة لعيد الإضحى أو للعودة المدرسية. ولم تكتف الإدارة بهذا الشرط لمنح هذه التسبقة بل دعت موظفيها وأعوانها إلى استهلاك “لحم الدجاج” “والديك الرومي”، بما أن “أغلب المجتمع وبفضل الله أصبح يستهلك هاتين المادتين واستثنائيا اللحم الأحمر”، حسب المراسلة، وتخصيص الجزء الأكبر من التسبقة لشراء مستلزمات العودة المدرسية.

نسخة من المراسلة
نسخة من المراسلة

Facebook Comments