Loading...

علمت المنبرنيوز من مصادر أمنية أنّ حوالي 600 عنصر ارهابي تونسي اختفوا فجأة من ليبيا بعد القصف الذي استهدف عناصر تنظيم ”داعش” الإرهابي في مدينة سرت الليبية حيث تشنّ قوات البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الليبية، مدعومة بقصف أمريكي،  هجوما على آخر معاقل تنظيم داعش في المنطقة.

وحسب المصادر نفسها فإن عناصر هذه المجموعات قاموا بتغيير ملامحهم وحلق لحييهم وتحصلوا على جوازات سفر ليبية مزورة وفّرها أحد الليبيين المتخصصّين في تزوير الوثائق والداعم للجهات الإرهابية، واضافت أنّ هذه العناصر انقسمت إلى مجموعات صغيرة وهي تخطط  للدخول عبر النقاط الحدودية مع ليبيا في مجموعات صغيرة.

وقد تقرّر على اثر ذلك تشديد المراقبة على الحدود والتثبت في هويات القادمين من ليبيا.

Facebook Comments