Loading...

شهد ملعب رادس مساء اليوم السبت 27 أوت 2016 ،أحداث عنف و شغب إنطلقت وسط الملعب حيث عمد أحباء النادي الإفريقي إلى إطلاق الشماريخ و تهشيم الكراسي ،ممّا استوجب تدخّل الأمن.

وقد تواصلت المواجهات خارج الملعب ،ممّا دفع قوات الأمن إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفرقة جماهير الإفريقي الغاضبة بعد هزيمة فريقها ،في نهائي كأس تونس في حالات اختناق في صفوف الحاضرين من جماهير ،وسط أنباء عن تسجيل إصابات.

Facebook Comments