Loading...

أعلن سمير الوافي عن تلقيه رسالة تهديد عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك من قبلأحد أنصار حركة مشروع تونس بعد أن تناول مسألة مصادر أموال محسن مرزوق الامين العام للحركة في برنامجه “لمن يجرؤ فقط”.

وكتب سمير:

“التهديد بالسجن ليس جديدا عليهم…عقلية استبدادية متخلفة يستلهمونها من قدوتهم…هذا الحقير ينتمي الى حركة مشروع تونس…لم يتحمل مجرد أسئلة عادية لضيفتي أنس حطاب…المجراب تهمزو مرافقو…أزعجه مجرد سؤال فهدد بأن المفتاح الذي اختاره حزبه كشعار هو مفتاح السجن…شوفوا المستوى المنحط واللغة القمعية والتهديد الواضح…هل بهؤلاء نبني الثقة في المستقبل !؟…هل بمفتاح السجن نواجه الرأي المخالف !؟…هل يعبر هذا الحقير عن رأيه الشخصي أم أن باب السجن الذي يقصده مفتاحه عند حزبه !؟…على حزبه أن يوضح معنى أن يهدد أحد أعضائه صحفيا بالسجن…وليست المرة الأولى…!!!
مسكينة تونس اذا كان الموجودون في أحزابها من صنف هذا الفرعون الصغير…”.

Facebook Comments