Loading...

قال الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق، مساء أمس الخميس، إنه يعمل على تأسيس جبهة جمهورية ديمقراطية ستضم كل القوى الوطنية والديمقراطية وأحزابا وشخصيات وتيارات بما في ذلك شقوق النداء الثلاثة باستثناء كل من يخلط بين الدين والسياسة وكل من لا يعترف بالمصالحة الوطنية.

وأفاد مرزوق، في تصريح إذاعي، بأنه لن يتزعم هذه الجبهة وبالإمكان اختيار شخصية مستقلة لتترأسها.

كما عبر عن سعيه إلى تكوين جبهة برلمانية داخل مجلس نواب الشعب إن تم تشكيل الجبهة الديمقراطية التي بدأ من أجلها مشاوراته مع عدد من الشخصيات على غرار سليم الرياحي ومهدي جمعة وياسين إبراهيم ومنذر الزنايدي.

وقال إن الهدف من تكوين جبهة جمهورية ديمقراطية الجلوس إلى نفس الطاولة لتسهيل السياسة على المواطن التونسي على حد قوله.

Facebook Comments