Loading...

أكّدت الناشطة بالمجتمع المدني في جهة سوسة أمال الملوكة أن جمعة رطيبي التي تعيش وضعا اجتماعيا صعبا قبل حادث خمودة ، قد عمق الحادث في جراحها فنقلت لمستشفى فرحات حشاد بسوسة منذ أسبوع و لم تلق هناك إلا الإهمال حسب شهادة عائلتها و نشطاء بالمجتمع المدني.
وبينت المتحدثة أن المصابة فقدت نظرها دون حتى أن يتفطن لها الأطباء أو الممرضون و بقيت يومين دون تبديل حفاضاتها وهي غير قادرة عن الحركة.
كما أشارت إلى أن عائلتها لا تستطيع خلاص أجر المستشفى ولا تملك حتى ثمن تقضية أيام إضافية بسوسة فضلا عن كون إدارة المستشفى قد صرحت بعدم قدرتها على توفير سيارة إسعاف لجمعة الرطيبي لتمكينها من العودة إلى القصرين.

 

 

Facebook Comments