Loading...
أفادت مصادر ليبية أن قوات من الزنتان في ليبيا اعتقلت قرابة 20 داعشيا تونسيا فروا من سرت متجهين إلى تونس من بينهم القيادي البارز في داعش معز الفزاني المتهم بالهجوم على مدينة بن قردان.
ونقلت قوات الزنتان المعتقلين إلى مدين المرج لمزيد التحقيق معهم، حسب ما أوردته صحيفة  libyaherald أمس الأربعاء 17 أوت.
وتعتبر الفزاني الملقب ب “أبي نسيم” آخر الإرهابيين المطلوبين للعدالة منذ فيفري الماضي، والمسؤول عن الهجوم على مدينة بن قردان.
وكانت وزارة الداخلية قد دعت يوم 8 فيفري الماضي إلى الإبلاغ عن الإرهابي الخطير معز بن عبد القادر بن أحمد الفزاني عند مشاهدته أو الحصول على أي معلومات تخصّ مكان تواجده أو تحرّكاته.
ويعد هذا الإرهابي من أبرز المستقطبين للمقاتلين بتونس وليبيا، وكان قد أنظم إلى أنصار الشريعة سنة 2012 وقاتل بسوريا في صفوف تنظيم “داعش” ثم اتجه إلى ليبيا ليشرف على معسكر صبراطة لتدريب التونسيين المتواجدين هناك.
للتذكير فإن عدد الإرهابيين الذين تم القضاء عليهم في العملية الإرهابية ببن قردان بلغ 42 قتيلا قضي عليهم بسلاح الجيش والأمن.

Facebook Comments