Loading...

تعرض صباح امس السبت 8 أكتوبر،عضو منظمة العفو الدولية ببلجيكا سفيان بوكادي صحبة كادر أمني بشرطة المرور وصديق لهما إلى عملية “براكاج” شنيع بدار شعبان الفهري من طرف فتاتين وصديقهم بالسكاكين وقوارير جعة مكسورة ،وتتمثل الحادثة في اعتراض سيارة كان يركبها كل من عضو منظمة العفو الدولية سفيان بوكادي ورجل الأمن وصديقهما من طرف سيارة كانت تقودها فتاة صحبة صديقتها وصديقها فجر اليوم  ،وباستفسار بوكادي عن سبب الاعتراض انهالوا عليهم بالسب والشتم بعبارات خادشة للحياء مما استوجب تدخل مرافقيه لتتطور الأمور بعد ذلك ،ويستل المعتدين سكاكين وبقايا  قوارير جعة ويقومون بالاعتداء الجسدي  عليهم ما استوجب نقلهم على وجه السرعة  للمستشفى الجهوي بنابل وفق ما أفادنا به سفيان بوكادي.

كما أفادنا الحقوقي سفيان بوكادي أنه قد  تم الاعتداء عليه رفقة أصدقائه داخل مركز الشرطة رغم تواجد أعوان الأمن .

المصدر راديو ماد

Facebook Comments