Loading...
المنبرنيوز: ينفذ الأساتذة المعتصمون أمام مقر وزارة التربية اليوم الاربعاء 17 أوت 2016 وقفة احتجاجية تنديدا لعدم تحمل وزير التربية الحالي ناجي جلول لمسؤولياته حسب بيان صادر عنه تلقت المنبرنيوز نسخة منه.
وهدد المحتجون بأنه ان لم يتم الاستجابة لمطالبهم المتمثلة في انتدابهم حين يتم فتح باب الانتدابات ، فانهم سيسصعدون بكل الأشكال حسب نص البيان.
وفي ما يلي نص البيان :
“نحن الأساتذة المعتصمون أمام مبنى وزارة التربية منذ يوم 21 ديسمبر 2015 وبعد مرور ما يزيد عن الثمانية أشهر من اعتصامنا المفتوح أمام وزارة التربية ووعد السيد ناجي جلول وزير التربية المتجدد لنا في العديد من اللقاءات السابقة بأن نكون على رأس القائمة أول ما يفتح باب الانتداب وهو ما نمى الأمل فينا خاصة بعد إلغاء مناظرتي الكاباب والكاباس. ورغم توثيقنا لوعد السيد الوزير لنا بالانتداب. إلا انه تنكر لوعده بتصريحه منذ فترة قصيرة في مجلس نواب الشعب ولوسائل الإعلام بأننا لسنا أصحاب حق، مما أثبت عجز هذا الوزير عن إدارة أبسط ملفات وزارته العالقة والمتمثلة في الإتفاقيات السابقة المبرمة مع النقابات الأساسية للتعليم التي إلتف عليها في خصوص الإنتداب للسنة الفارطة وهذه السنة مما سيجعل العودة المدرسية كارثية خاصة وأنها شارفت على الإنطلاق مع وجود شغور كبير مما سيؤدي إلى صفوف دراسية مكتظة جدا علما و أننا قدمنا أقصى التنازلات في خصوص مطلبنا أثناء مفاوضاتنا مع الوزير منها إنتدابنا لسد الشغور مع إرجاء الأجر للميزانية القادمة. وهذا يضطرنا لـ:
– تنظيم وقفة احتجاجية يوم الاربعاء 17/08/2016 معبرين من خلالها على غضبنا من عدم تحمل المسؤولية من قبل السيد الوزير مهددين انه إن لم يتم الاستجابة لمطلبنا فإننا سنصعد بكل الأشكال و سنموت على أسوار الوزارة ولتبقى وصمة عار على ممثل كيان الدولة للأبد .
– تمسكنا بمطلبنا الذي نناضل من أجله منذ بداية تحركنا في 16 أكتوبر 2015 والمتمثل في الانتداب لجميع المتحصلين على معدل 10 من 20 فما فوق في مناظرة انتداب أساتذة المدارس الابتدائية لسنة 2015 نظرا للشغورات الحاصلة في المدارس الابتدائية والتي تجاوزت 4000 شغور قائم لحد اللحظة وقابل للارتفاع إلى 10000 موطن شغل في بداية السنة الدراسية القادمة حسب تصريح السيد المستوري القمودي كاتب عام نقابة التعليم الأساسي.” 

Facebook Comments